صحيفة تركية رأت أن الحرب “تجعل الفقراء شهداء وتدر الملايين على صهر أردوغان”!

صحيفة تركية رأت أن الحرب "تجعل الفقراء شهداء وتدر الملايين على صهر أردوغان"!
صحيفة تركية رأت أن الحرب "تجعل الفقراء شهداء وتدر الملايين على صهر أردوغان"!

صحيفة تركية رأت أن الحرب “تجعل الفقراء شهداء وتدر الملايين على صهر أردوغان”!

طالبت وسائل إعلام مقربة من الحكومة التركية بإغلاق صحيفة “بيرجون” بعد أن نشرت موضوعا مثيرا تحت عنوان، “الحرب تسقط الفقراء شهداء بينما تدر على صهر أردوغان ملايين الدولارات”.

وأفادت صحيفة “زمان” التركية بأن صحيفة “بيرجون” ذات التوجه اليساري تطرقت في تقرير لها إلى “ضخ وزارة

الدفاع 36 مليون دولار لشركة مملوكة لصهر الرئيس رجب طيب أردوغان زوج ابنته سمية أردوغان”.

ونقلت الصحيفة عن وزير الدفاع التركي السابق فكري إيشيك، إقراره ضمنيا “بتحويل أردوغان 36 مليون و77 ألف

دولار إلى شركة “بايكار” المساهمة لصناعة الماكينات والتجارة، التي يترأسها صهره سلجوق بايركتار للحصول

على 6 طائرات مسيرة”.

تابع معنا: الدفاع الروسية: عملية الجيش السوري في إدلب هي تطبيق لاتفاق سوتشي ولا صحة للمزاعم عن كارثة إنسانية

ورأت الصحيفة في تعليقها على ما تسرب من معلومات حول شركة “بايكار”، أن “حروب الرئيس أردوغان تصنع

من الفقراء شهداء وتصنع من آخرين أثرياء”.

هذا التقرير أثار غضب وسائل إعلام موالية للحكومة، وطالبت قناة 24 في إحدى برامجها النيابة العامة في البلاد

بإغلاق صحيفة “بيرجون” و”عدم إضاعة الوقت”!

وبرر إعلاميان يعملان في هذه القناة التلفزيونية تحويل تلك الملايين إلى شركة “بايكار” لشراء 6 طائرات مسيرة

قائلين: “بالتأكيد سننفق النقود على الطائرات المسيرة محلية الصنع التي ننتجها عوضا عن إنفاقها على الطائرات

المسيرة الأجنبية المملوكة للقوى المتعاونة مع العناصر الإرهابية”.

إتحاد الصفحات الإلكترونية في حلب

تابعنا على الفيس بوك


السادة أصحاب الشركات التجارية والمعلنين وأصحاب المواقع الأكارم


أصبح بإمكانكم الإعلان عبر موقعنا الرسمي الموقع الأول في مدينة حلب

حيث يحتل الموقع ترتيب وتصنيف عالٍ 60 على مستوى سورية

و 80 ألف على مستوى العالم ويحصل الموقع على نسب مشاهدات عالية

وزيارات تقدر شهرياً بـ 500 الف زائر شهرياً بشكل متوسط كما تُنشر مقالاته في العديد من الصفحات الكبرى

لمن يرغب بالإعلان والإستفادة الإعلانية داخل موقعنا يرجى مراستلنا عبر البريد الإلكتروني

يمكنكم اختيار موضع ومساحة الوحدة الاعلانية حسب الطلب


uepapress@gmail.com  |  009630997433304

 وتساب