وقوع جرحى جراء انفجار داخل موقع عسكري وتطاير الشظايا في شرق حمص

وقوع جرحى جراء اعتداء جديد على موقع عسكري في شرق حمص

أفادت وسائل الإعلام السورية الرسمية بوقوع اعتداء استهدف موقعا عسكريا تابعا للجيش السوري، صباح اليوم

الجمعة، بشرق مدينة حمص، أسفر عن وقوع جرحى، بعضهم بحالة خطرة.

وقال محافظ حمص طلال برازي، إن الانفجارات المسموعة وقعت في المدخل الجنوبي للمدينة نتيجة اعتداء على

أحد المواقع العسكرية بشرق المدينة لم تعرف طبيعته بعد، وأدى لحدوث انفجارات وخروج أعمدة دخان من

الموقع وتساقط لقذائف في محيطه وإصابة عدد من المدنيين المارين.

من جهته قال مصدر طبي إن أكثر من عشر إصابات، من بينها حالات بتر خطرة، حصلت نتيجة الانفجار.

إلى ذلك تناقل نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أنباء بوقوع انفجارات مصدرها من محيط معسكر ابن الهيثم

على طريق تدمر.

وقد صرح مصدر عسكري سوري: في تمام الساعة 9,25 من يوم 1/5/2020 سُمِعَت أصوات انفجارات متتالية في

أحد مواقعنا العسكرية في مدينة #حمص، وبالتدقيق بعد استكمال التحقيقات تبين أن الانفجارات قد حدثت بسبب خطأ

بشري عند نقل بعض الذخائر، ما أدى إلى خسائر مادية وبشرية جراء انفجار عدة قذائف وتناثر شظاياها خارج

الموقع العسكري، وإصابة عدد من المدنيين بجراح مختلفة.

وأظهرت الصور المتداولة على مواقع التواصل الإجتماعي الأضرار في مدينة حمص نتيجة الانفجارات.

وكالات

قطعة من القمر تعرض للبيع بمبلغ 2.5 مليون دولار

إتحاد الصفحات الإلكترونية في حلب

تابعنا على الفيس بوك

وقوع جرحى جراء اعتداء جديد على موقع عسكري في شرق حمص