الـ كورونا السورية .. بإنتظار المتسابق الأول !!

كورونا
كورونا

الـ كورونا السورية .. بإنتظار المتسابق الأول !!

بفارغ الصبر والاهتمام والترقُّب ينتظر السوريون الإعلان الرسمي عن اول إصابة بفايروس كورونا حتى يرتاحَ بالُهم

وتهدأ نفسُهم التي سيقول لسان حالها: الحمد لله نحن كباقي دول الجوار والعالم، صار لدينا كورونا

لا بل ربما سيحتفل السوريون بأول إصابة أكثر مما سيطالهم الحزن والخشية بعد سماع هذا النبأ إن حصل ذلك.

وهذا أمر مفهوم من مبدأ أنك ستبقى تخشى المصيبة حتى تقع فيها وتواجهَها.

الاجراءات والقرارات التي ذهبت فيها الحكومة والسلطات الرياضية والصحية توحي بأن الفايروس بدأ يحوم فوق رؤوسنا وفي سمائنا،

وحده الحظ والقَدَر لا شيء آخر غيره قد يمنع الفايروس من أن يضرب في أرضنا وشوارعنا،

ووحدَها الإجراءات على الأرض قد تضبطه ضمن أعداد ونِسَب معقولة لا تصل بنا إلى حد الجائحة.

حتى الآن تؤكد السلطات الصحية خلوَّ البلاد من تسجيل أية إصابة، قد يبدو الأمر غريباً ولكنه ممكن وليس مستبعَد،

ما من مصلحةٍ أصلاً لوزارة الصحة في إخفاء الأمر لأنها هي من سيدفع ثمن هذا التستُّر مباشرة.

وفي كل الأحول تبدو وزارة الصحة السورية ومن خلفها الحكومة وكأنها تتحرك بخطوات تدريجية

دون أن تَظهَر إجراءاتها مُقلقة أو مُفزعة بحيث تبدأ من الحدود والرحلات الجوية ثم نحو تعليق الأنشطة

التي يحصل فيها اختلاط بشري كبير، وهكذا باتجاه إجراءات أكثر دقة واحتواءً. الأعداد الكبيرة من حالات الشفاء

في الصين وغيرها تشيع أجواءاً من الارتياح حيال مواجهة الكورونا، والمعلومات التي قرأها السوريون

عن كيفية محاربة الفايروس جعلتهم يتسلحون بالكثير من القدرة على مواجهته بشكل فردي وجماعي، الأهم من ذلك أن الإصابات بين الأطفال تكاد تكون معدومة وإن وجدت فإنها سرعان ما تشفى وتلك نقطة تترك اطمئناناً جيداً بين الأهل.

كامل صقر

إتحاد الصفحات الإلكترونية في حلب

تابعنا على الفيس بوك

السادة أصحاب الشركات التجارية والمعلنين وأصحاب المواقع الأكارم


أصبح بإمكانكم الإعلان عبر موقعنا الرسمي الموقع الأول في مدينة حلب

حيث يحتل الموقع ترتيب وتصنيف عالٍ 60 على مستوى سورية

و 80 ألف على مستوى العالم ويحصل الموقع على نسب مشاهدات عالية

وزيارات تقدر شهرياً بـ 500 الف زائر شهرياً بشكل متوسط كما تُنشر مقالاته في العديد من الصفحات الكبرى

لمن يرغب بالإعلان والإستفادة الإعلانية داخل موقعنا يرجى مراستلنا عبر البريد الإلكتروني

يمكنكم اختيار موضع ومساحة الوحدة الاعلانية حسب الطلب


uepapress@gmail.com  |  009630997433304

 وتساب