تأثير لقاح السل على الإصابة بكورونا “كوفيد-19”

تأثير لقاح السل على الإصابة بكورونا "كوفيد-19"
تأثير لقاح السل على الإصابة بكورونا "كوفيد-19"

تأثير لقاح السل على الإصابة بكورونا “كوفيد-19”

وجد فريق من علماء الأوبئة في جامعة تكساس (الولايات المتحدة الأمريكية) أنه في البلدان التي لديها برامج

تطعيم ضد السل، هناك حالات إصابة بفيروس كورونا أقل بعشر مرات مقارنة بالدول التي لا يتم فيها تنفيذ

هذا البرنامج.

نشرت مجلة The IrishTimes الدراسة التي قارن فيها العلماء معدلات الانتشار والوفيات من كوفيد-19

وتوافر برنامج التطعيم ضد السل في 178 دولة.

وقال بول هيغارتي، أحد الباحثين: “على مدى 15 يوما، كان معدل الإصابة بـ COVID-19 يبلغ 38 لكل

مليون في البلدان التي تطعم باللقاح ضد السل بي سي جي، بينما كان معدل الإصابة بـ COVID-19 في

حالة عدم وجود مثل هذا البرنامج 358 لكل مليون. وكان معدل الوفيات 4.28 لكل مليون في البلدان التي

لديها برامج التطعيم و 40 لكل مليون في البلدان التي ليس لديها مثل هذا البرنامج.

يشار إلى أن الدراسة إحصائية إلى حد كبير، ويصاحبها عدد من التحفظات بسبب احتمال وجود عوامل تعوق

تفسير نتائجها. وفقًا لهيغارتي، لتقليل احتمالية الأخطاء، راجع الخبراء إحصائيات الإصابة بـ COVID-19

وأجروا مقارنات بين البلدان.

وأكد الباحث “لم نتوقع رؤية مثل هذا الاختلاف الملحوظ”.

في وقت سابق، أجرى علماء الأوبئة الأمريكيون دراسة مماثلة ووجدوا أيضًا صلة بين الوفيات من COVID-19

في بلدان مختلفة ومدة استخدامهم لقاح بي سي جي، المصمم لمكافحة السل. ووجدوا أن لقاح بي سي جي يقلل

من مستوى الإصابة بالفيروس.

ووفقا للباحثين، فإن الجمع بين انخفاض معدل الوفيات والإصابة يمكن أن يجعل هذا اللقاح أحد الأدوات الرئيسية

في مكافحة الفيروس التاجي.

إتحاد الصفحات الإلكترونية في حلب

تابعنا على الفيس بوك