قائد الحرس الثوري : منعا اميركا من العدوان علينا

قائد الحرس الثوري : منعا اميركا من العدوان علينا
قائد الحرس الثوري : منعا اميركا من العدوان علينا

شدد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري بان قوة الردع الايرانية هي التي منعت اميركا

من العدوان، وليس كما تدعي بانها امتنعت عن ذلك لدواع انسانية بعد اسقاط طائرتها المسيرة غلوبال هاوك من قبل

الحرس الثوري اثر اختراقها الاجواء الايرانية.

وبين اللواء باقري في تصريح له اليوم الاربعاء، ان اميركا ادعت بانها كانت على وشك شن هجوم على ايران اثر

اسقاط طائرتها المسيرة غلوبال هاوك الا انها زعمت بانها تراجعت عن ذلك لتصورها بان الهجوم سيسفر عن وقوع

عدد كبير من الضحايا في ايران، الا ان السبب الحقيقي لتراجعها هو قدرة الردع لدى الشعب الايراني،

اذ هنالك الهجوم النووي في سجل جرائم الاميركيين الذين لا يفكرون اساسا بعدد القتلى.

ونوه رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية بانه لم يكن هنالك في البلاد اي مستشار عسكري اجنبي منذ

انتصار الثورة الاسلامية لغاية الان وان كل ما تحقق نابع من التوجيهات القيمة والسديدة للقيادة الحكيمة وهمم وعزيمة

الشعب والتي في ظلها تمكنت الجمهورية الاسلامية من التحرك بشموخ وثبات على صعيد الامن والدفاع وتسلق قمم التقدم والتحرك الى الامام.

واكد الى اشعاعات الثورة الاسلامية والاستلهام منها كالانتصارات التي حققها حزب الله لبنان وتصديه للاعتداءات

الصهيونية ونجاحات انصار الله والقضاء على الجماعات الارهابية وعلى راسها داعش.

ونوه الى جرائم تحالف العدوان السعودي ومجازره وممارساته الوحشية ضد الشعب اليمني الاعزل على مدى الاعوام

الخمسة الاخيرة فيما العالم لا يحرك ساكنا، الا ان حركة انصارالله تصنع الصواريخ والطائرات المسيرة بعيدة المدى

وتسقط طائرات الـ “اف 16” واحدث الطائرات المسيرة المعادية.

إتحاد الصفحات الإلكترونية في حلب

تابعنا على الفيس بوك

السادة أصحاب الشركات التجارية والمعلنين وأصحاب المواقع الأكارم


أصبح بإمكانكم الإعلان عبر موقعنا الرسمي الموقع الأول في مدينة حلب

حيث يحتل الموقع ترتيب وتصنيف عالٍ 60 على مستوى سورية

و 80 ألف على مستوى العالم ويحصل الموقع على نسب مشاهدات عالية

وزيارات تقدر شهرياً بـ 500 الف زائر شهرياً بشكل متوسط كما تُنشر مقالاته في العديد من الصفحات الكبرى

لمن يرغب بالإعلان والإستفادة الإعلانية داخل موقعنا يرجى مراستلنا عبر البريد الإلكتروني

يمكنكم اختيار موضع ومساحة الوحدة الاعلانية حسب الطلب


uepapress@gmail.com  |  009630997433304

 وتساب