جامعات ومدارس
أخر الأخبار

رئيس دائرة العقود بجامعة دمشق: هذه هي قصة عملي سائق تكسي وما حدث مع الشاب في جرمانا

اعلان | ADS
تابعنا عبر

رئيس دائرة العقود بجامعة دمشق: هذه هي قصة عملي سائق تكسي وما حدث مع الشاب في جرمانا

بعد متابعة صاحبة الجلالة للمنشور الذي تداولته صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي بخصوص الاستاذ
عدنان حسن رئيس دائرة العقود السابق في جامعة دمشق، تواصلت صاحبة الجلالة مع الاستاذ عدنان
للتأكد من هذه القصة الذي بين ان هذه الحادثة تعود لعام ٢٠١٦ عندما كان يعمل سائق تكسي بدوام مسائي،
لافتا انه تفاجئ بكمية الاعجابات والتعليقات للمنشور علما انه لا يملك حساب على الفيس بوك من قبل إلا
انه أنشأ حساب منذ فترة قصيرة.

وهنا روى لنا الاستاذ عدنان القصة بشكل كامل حيث قال : هذه القصة تعود إلى عام ٢٠١٦ عندما صعد
شاب إلى التكسي وطلب إيصاله إلى مدينة جرمانا، وكان معه الكثير من الأغراض حيث لم يبق مكان في
السيارة يتسع .

اقرأ أيضاً .. موظف كبير في جامعة دمشق يعمل سائق تكسي !!

وأضاف الاستاذ عدنان إن الشاب نزل في المكان الذي يريده، وبعد نزوله صعدت امرأة تريد إيصالها إلى
شارع في جرمانا، وقالت لي أن هناك حقيبة على المقعد، ففتحتها ليتبين انها تحتوي أوراق شخصية، وعند
عودتي مساء إلى المنزل كلفت أولادي ان يعثروا على أي رقم هاتف للاتصال بذلك الشاب، فتبين أن الحقيبة
فيها لابتوب وأوراق شخصية وعدد من (كروت فيزيت) لمطعم تعود ملكيته لهذا الشاب، فاتصلت به في
اليوم التالي وقلت له إن الأمانة في “الحفظ والصون” واتفقنا أن يرسل شقيقه لانه لايستطيع الحضور لعدم
وجود أوراق تثبت شخصيته فأعطيته عنوان عملي .

وعند حضور شقيقه إلى مكتبي في جامعة دمشق بالبرامكة تم تسليمه الحقيبة، وعرض علي مكافئة لكنني
رفضت لأن ما قمت به كان من باب الواجب الاخلاقي.

وأما بالنسبة للمنشور الذي انتشر وسمي من خلاله رئيس دائرة الامتحانات أوضح حسن أن البناء الذي فيه
دائرة العقود مكتوب عليه من الخارج دائرة الامتحانات لذلك عندما أعطيت الشاب العنوان قلت له دائرة
الامتحانات للاستدلال.

اعلان | ADS


وائل حفيان

إتحاد الصفحات الإلكترونية في حلب

تابعنا على الفيس بوك

رئيس دائرة العقود بجامعة دمشق: هذه هي قصة عملي سائق تكسي وما حدث مع الشاب في جرمانا

اعلان | ADS

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

لاحظنا انك تستخدم مانع إعلانات (Adblocker)

نعلم انك لا تحب الإعلانات، و نحن لا نوفر الا بعضها في هذه الصفحة، ما ستقرأه الآن قد إشتغل عليه أكثر من شخص في الكتابة و التدقيق و التسويق و التصميم و الأرشفة و النشر، و جزائهم الوحيد هو الإعلانات التي ستظهر لك، ففضلا لا أمرا قم بتعطيل مانع الإعلانات حتى نوفر دائما محتوى أفضل . شكرا لك .