دولي

هذه هي الشروط التي حددتها المانيا لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم !

اعلان | ADS
تابعنا عبر

هذه هي الشروط التي حددتها المانيا لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم !

أعلنت الحكومة الألمانيّة عن شروط عدّة يجب تحقيقها في سوريا، لضمان عودة آمنة للاجئين السوريين إلى بلادهم،

مشيرةً إلى أن تلك الشروط غير متوفرة في سوريا حتى الآن.

وقال المركز اﻷلماني للإعلام الناطق باللغة العربية التابع لوزارة الخارجية اﻷلمانية إن: «المعايير التي يتم الحديث

اعلان | ADS

عنها يجب أن تكون حقيقة واقعة في سوريا حتى تصبح العودة على نطاق واسع ممكنة»

وأوضح المركز الألماني أن أبرز تلك المعايير هي أن تكون «الأعمال العدائيّة قد انخفضت بشكل كبير مستقر»،

إضافة إلى تقديم ضمانات حقيقيّة للسوريين الراغبين بالعودة من الملاحقات الأمنيّة، وذلك من خلال اتفاق رسمي بين

سوريا والدول المضيفة والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين “UNHCR_Arabic” لاستقبال العائدين.

كما أكد المركز على ضرورة أن تكون عودة اللاجئين بشكل طوعي وبقرار شخصي منهم دون إكراه،

إضافة إلى وجود آلية تمكنهم من استرداد ممتلكاتهم في سوريا.

وتضمنت شروط المركز الألماني «منح عفو فعلي دون استثناءات واسعة النطاق للعائدين بمن فيهم أولئك الذين لم

يكملوا الخدمة العسكرية أو يُعتقد أنهم دعموا المعارضة».

وبحسب آخر إحصائيّة أصدرها مكتب الإحصاء الاتحادي في أوروبا، فإن عدد اللاجئين السوريين الذين وصلوا إلى

ألمانيا بلغ 526 ألف لاجئ، وذلك حتى نهاية 2018.

ويأتي إعلان المركز الألماني في وقت أعلنت فيه الحكومة السوريّة عن اختتام مؤتمر «عودة اللاجئين السوريّين» في العاصمة دمشق برعاية روسيّة، والذي بدأ صباح الأربعاء واستمر لغاية يوم الخميس

وأكد المؤتمر على ضرورة عودة اللاجئين إلى بلدهم وأن سوريا اتخذت كافة الإجراءات المناسبة لعودتهم إلى سوريا

المصدر : وكالات

إتحاد الصفحات الإلكترونية في حلب

UEPAPRESS

اعلان | ADS

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

لاحظنا انك تستخدم مانع إعلانات (Adblocker)

نعلم انك لا تحب الإعلانات، و نحن لا نوفر الا بعضها في هذه الصفحة، ما ستقرأه الآن قد إشتغل عليه أكثر من شخص في الكتابة و التدقيق و التسويق و التصميم و الأرشفة و النشر، و جزائهم الوحيد هو الإعلانات التي ستظهر لك، ففضلا لا أمرا قم بتعطيل مانع الإعلانات حتى نوفر دائما محتوى أفضل . شكرا لك .